الشيشان تكشف عدد مواطنيها الذين سافروا للقتال في سوريا

الشيشان تكشف عدد مواطنيها الذين سافروا للقتال في سوريا
أخبار | 16 يونيو 2015

أعلنت وزارة الداخلية في جمهورية الشيشان، اليوم الثلاثاء، أن أكثر من 400 من مواطني الجمهورية سافروا إلى سوريا للانضمام إلى صفوف تنظيم "الدولة الإسلامية"، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الروسية "نوفوستي".

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية أن "405 أشخاص من الشيشان سافروا لسوريا للمشاركة في القتال منذ اندلاع الحرب هناك. ومنذ ذلك الحين، قتل 104 منهم، وعاد 44 إلى وطنهم، فيما يبقى مصير الآخرين مجهولا".

وأضاف المتحدث أنه "تم فتح 88 قضية جنائية ضد شيشان شاركوا في القتال بسوريا، وصدرت أحكام بالسجن في بعض القضايا"، وفق قوله.

من جانبه، أعلن مدير جهاز الأمن الفيدرالي الروسي، ألكسندر بورتنيكوف، أن "ما يربو على 200 من سكان منطقة الفولغا (الفيدرالية) يقاتلون حاليا في صفوف التنظيمات الراديكالية في سوريا والعراق".

وقال بورتنيكوف، الثلاثاء، إن السلطات "تتتبع عمليات التجنيد المتواصلة في المنطقة للقتال في صفوف تنظيم "الدولة". وكانت موسكو أعلنت في شباط الماضي، أن قرابة 1700 مواطن روسي يقاتلون في صفوف التنظيم.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق