أحمد رمضان يكشف عن لقاءات جمعت الائتلاف مع المعارضة التركية

أحمد رمضان يكشف عن لقاءات جمعت الائتلاف مع المعارضة التركية
أخبار | 08 يونيو 2015

أكد أحمد رمضان، عضو الائتلاف الوطني المعارض، أن الموقف السياسي للدولة التركية، لن يتغير تجاه الأوضاع في سوريا بعد الانتخابات النيابية الأخيرة في تركيا . 

وقال في اتصال هاتفي مع روزنة، إن " على السوريين التريث وانتظار شكل التحالفات القادمة، حتى نستطيع بناء صورة لكيفية اتجاه الأمور وكيفية تعامل تركيا مع الملف السوري". 

وكشف  رمضان عن اجتماعات عقدها الائتلاف مع المعارضة التركية قائلا: " نحن سبق وأن التقينا المعارضة التركية وبيننا وبينها حوار،  ومن السابق لأوانه أن نتحدث أو نتنبأ بالمواقف التي لها علاقة بالمصلحة القومية التركية".

وكان حزب العدالة والتنمية بقيادة رجب طيب أردوغان تعرض لانتكاسة في الانتخابات الأخيرة، ستجبره على ما يبدو على تشكيل حكومة ائتلافية وبالتالي رفع مشروعه في التعديلات الدستورية المتعلقة بصلاحيات منصبه إلى استفتاء شعبي كان بغنى عنه لولا النتائج الانتخابية الأخيرة.

وعلق رمضان على اجتماعات أطراف سياسية معارضة في القاهرة اليوم، بعدم وجود تمثيل رسمي للائتلاف فيه،  معللاً ذلك بعدم وجود مرجعية واضحة لهذا المؤتمر، فيما يتعلق بالجانب السياسي وتصريحات متضاربة لبعض الأعضاء حول تشكيل جسم سياسي جديد ومرجعية دولية جديدة.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق