"جيش الفتح" يسيطر على محمبل وحاجز المعصرة في ريف إدلب

"جيش الفتح" يسيطر على محمبل وحاجز المعصرة في ريف إدلب
أخبار | 06 يونيو 2015

سيطر "جيش الفتح" على حاجز المعصرة، أكبر حواجز قوات النظام في إدلب، ومنطقة عين الحمرا وحاجز جنقرة غربي بلدة محمبل الواقعة على اتستراد اريحا – اللاذقية، عقب اشتباكات عنيفة مع قوات النظام السوري والمسلحين الموالين له، حسبما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان. 

ونفذ الطيران الحربي صباح اليوم السبت غارتين على مناطق في بلدة كفرعويد بجبل الزاوية، ما أدى لأضرار مادية، ووردت معلومات عن مقتل مواطنة وابنتها، وسقوط عدد من الجرحى، جراء قصف الطيران الحربي صباح اليوم، على مناطق في قرية الموزرة بجبل الزاوية.

وتمكنت فصائل "جيش الفتح" المؤلف من جبهة النصرة وتنظيم جند الاقصى وفيلق الشام وحركة أحرار الشام وأجناد الشام وجيش السنة ولواء الحق، من السيطرة أيضاً، على تل حمكي وبسنقول ومحيطها، وتشهد المنطقة اشتباكات، في محاولة من فصائل جيش الفتح السيطرة على المنطقة بشكل كامل، وطرد قوات النظام منها.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل، 13 مقاتلاً من الفصائل المقاتلة والإسلامية، و32 عنصراً من قوات النظام والمسلحين الموالين لها.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق