الاحتلال الإسرائيلي يهدد بغارات عنيفة في سوريا

الاحتلال الإسرائيلي يهدد بغارات عنيفة في سوريا
أخبار | 24 مايو 2015

ذكرت صحيفة "يديعوت أخرونوت" الإسرائيلية أمس السبت، أن سلاح جو الاحتلال الإسرائيلي، قد يشن غارات جوية عنيفة في سوريا، لضرب مواقع يعتقد أنها تحوي على أسلحة كيميائية، في مقدمتها غاز الأعصاب. 

وأضافت أن " إسرائيل تتابع عن كثب محاولات نظام بشار الأسد، إخفاء السلاح الكيميائى، الذي يشمل غاز الأعصاب، وأنه إذا استمر النظام السوري بالإصرار على حيازة سلاح دمار شامل، فإن إسرائيل ستدرس خطواتها مجدداً". 

وقال الصحيفة، إن حكومة الاحتلال الإسرائيلي، على علم بمحاولات النظام السوري إخفاء السلاح الكيميائى،  وتحاول معرفة المواقع المشبوهة، مشيرةً إلى أن تل أبيب تفضل أن ينفذ المراقبون الدوليون هذا العمل، وأن يعملوا على إخراج هذه المواد من سوريا. 

وكان وزير الدفاع في حكومة الاحتلال الإسرائيلي، موشيه يعالون، قد كشف في الماضى عن ثلاثة "خطوط حمراء" سيدفع تجاوزها تل أبيب،  إلى شن عمليات عسكرية فى الأراضى السورية، وهي المس بـ "سيادة إسرائيل"، ونقل أسلحة معينة من سوريا إلى حزب الله، واستمرار وجود أسلحة كيميائية في سوريا.

 وبحسب الصحيفة، فإن التخوف الأساسي بالنسبة للاحتلال الإسرائيلي، هو من تسرب قنابل أو قذائف ذات رأس حربى كيميائي إلى أيدي جهات إسلامية متطرفة، مضيفةً أن روسيا تشارك تل أبيب، القلق حيال استمرار وجود سلاح كيميائي بكميات غير واضحة، وحتى أن الحكومة الروسية تمارس ضغوطا على النظام السورى من أجل التعاون مع المراقبين الدوليين. 

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق