مقتل العشرات جراء قصف طائرات التحالف الدولي على ريف حلب

مقتل العشرات جراء قصف طائرات التحالف الدولي على ريف حلب
أخبار | 01 مايو 2015

لقي حوالي 60 شخصاً مصرعهم وأصيب العشرات بجروح، في قصف جوي لطيران التحالف الدولي على قرية بير محلي قرب مدينة صرين بريف حلب الشرقي أمس وصباح اليوم، حسبما ذكرت وكالة "الأناضول".

وقال ممرض في نقطة صرين الطبية رفض الكشف عن اسمه، إن "عائلات أبيدت بأكملها نتيجة قصف جوي استهدف قرية بير محلي، منتصف ليلة البارحة، حيث استهدف منازل المدنيين وبعض السيارات داخل القرية؛ ما تسبب بسقوط عشرات القتلى والجرحى".

وأشار المصدر ذاته إلى أن "القرية لا يوجد فيها عناصر لداعش وليست نقطة اشتباك، لكنها تقع بين مناطق سيطرة تنظيم الدولة ومناطق سيطرة وحدات حماية الشعب الكردية"، مشيراً إلى أن 60 قتيلاً على الأقل تم دفنهم ظهر اليوم، ويحاول المدنيون من القرى الأخرى انتشال العالقين من الجرحى والقتلى تحت الأنقاض.

في الأثناء وصل العشرات من الجرحى إلى مشفى منبج الوطني بعد منتصف ليلة أمس وصباح اليوم، جراء القصف على القرية.

وفي سياق متصل، لقي 23 شخصاً مصرعهم في قصف بالبراميل المتفجرة والقنابل الفراغية، نفذته طائرات تابعة للنظام السوري على مناطق متفرقة من أحياء حلب الخاضعة لسيطرة المعارضة.

وأفادت الهيئة العامة للثورة السورية في بيان لها؛ أن القصف شمل أحياء: قاضي عسكر، والمعادي، والسكري، ومساكن هنانو، وصلاح الدين، الصالحين، مشيراً إلى وقوع عشرات الجرحى بالإضافة للقتلى.

وأدى القصف على حي الصالحين لدمار عدد من المنازل ونشوب حرائق في عدد من السيارات، وتمكنت فرق الدفاع المدني من إخمادها.

وطال القصف الجوي أيضاً مدينة عندان في ريف حلب الشمالي، مخلفاً قتيلاً ونحو عشرة جرحى، كما أغارت مقاتلات النظام الحربية على مدينة الباب، في ريف حلب الشرقي، دون ورود أنباء عن وقوع إصابات.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق