لماذا أوقفت "الجبهة الشامية" تعاونها مع القوات الكردية بمدينة حلب؟

لماذا أوقفت "الجبهة الشامية" تعاونها مع القوات الكردية بمدينة حلب؟
أخبار | 01 مايو 2015

أعلنت "الجبهة الشامية"، أمس الخميس، وقف تعاونها مع القوات الكردية في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب، وذلك بسبب "الإعتداءات المتكررة" من قبل قوات الأسايش الكردية وقوات الـ"YPG".

وقالت الجبهة في بيان لها: "نظراً للاعتداءات المتكررة من قبل قوات الأسايش الكردية وقوات الـ(YPG)، وآخرها الاعتداء على امرأة وكشف عورتها، بسبب رفضها الوقوف عند رغبتهم بإخلاء منزلها، ووقوفاً عند مطالب أهالي حي الشيخ مقصود، نعلن انسحابنا من المخفر المشترك، وتعليق التعاون مع قوات الأسايش الكردية وقوات الـ(YPG) مدنياً وعسكرياً".

وطالبت الجبهة قادة الفصائل المقاتلة في المنطقة تحمل مسؤوليتهم أمام الشعب "المقهور"، على حد وصف البيان.

وكانت "الجبهة الشامية" قد وقعت اتفاق تعاون بينها وبين وحدات "حماية الشعب" الكردية في شباط الماضي، تضمن توحيد النظام القضائي ليشمل كافة المحاكم، حيث يكون الحكم "بشرع الله"، إضافة إلى ملاحقة المفسدين والمسيئين أينما كانوا، لمحاسبتهم وإعادة الحقوق إلى أهلها.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق