الكويت تدعو إلى حل سياسي في سوريا عبر "جنيف 3"

الكويت تدعو إلى حل سياسي في سوريا عبر "جنيف 3"
أخبار | 28 أبريل 2015

أعرب وزير الخارجية الكويتي، الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، أمس الاثنين، عن أمله في عقد مؤتمر "جنيف 3"، والتوصل إلى توافق وحل سياسي بشأن الأزمة السورية، تنفيذا لبيان "جنيف 1" الصادر في تموز 2012.

وقال الصباح، خلال جلسة ضمن أعمال الملتقى الاعلامي العربي، إن الوضع في سوريا "يدمي القلب ويدمع العين، حيث ندخل الآن السنة الخامسة والملامح في الافق غير واضحة"، وفق وكالة الأنباء الكويتية "كونا".

وأكد أن الكويت تنشد من المجتمع الدولي الحل السياسي، داعيا المبعوث الدولي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا لمواصلة العمل السياسي، وأن يأخذ في الاعتبار اللقاءات التي تمت في روسيا ومصر والتطورات على الأرض في سوريا.

وأضاف رئيس الدبلوماسية الكويتية أن بيان "جنيف 1" حدد خطوات الحل بتشكيل حكومة انتقالية كاملة الصلاحية، يقررها الشعب السوري لإدارة أموره، مشيراً إلى أن الوضع في سوريا وصل إلى مرحلة "مأساوية تقشعر لها الابدان، وعلينا تكثيف الجهود واستنهاض همم المجتمع الدولي ومجلس الأمن".

وأكد الصباح أنه "منذ اليوم الأول كنا نقول أن دمار سوريا للأسف لن يقف عندها بل سيمتد لدول الجوار، حيث ظهر ما يسمى بتنظيم الدولة الاسلامية (داعش) في العراق نتيجة الحاضنة الموجودة في سوريا وبالتالي أصبح الخطر علينا جميعا وعلينا ان نتحد لمساعدة سوريا والعراق على التخلص من هذا الوضع".س


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق