رستم غزالي ميتاً للمرة الأخيرة

رستم غزالي ميتاً للمرة الأخيرة
أخبار | 24 أبريل 2015

قالت قناة "الميادين" المقربة من النظام السوري، إن رئيس شعبة الأمن السياسي السابق في جيش النظام السوري، اللواء رستم غزالي، قد توفي.

وذكرت "شبكة شام" المعارضة، أن المساجد في بلدة قرفا بريف درعا، أعلنت وفاة الغزالي، وقرفا هي مسقط رأسه، وهي لا تزال واقعة تحت سيطرة قوات النظام.

في حين أكدت قناة "سكاي نيوز"، نقلاً عن مصادر محلية، أن وفاة رستم غزالي حصلت قبل أسبوع في دمشق.

وكانت وسائل إعلام متعددة تناقلت خبر وفاة غزالي، من دون تأكيدات، منذ نحو شهر، على خلفية تبعات خبر إقالته من قبل رئيس النظام السوري بشار الأسد، فيما نشر ناشطون خبر وفاته خلال السنوات الماضية، عشرات المرات ولكن دون تأكيد.

ويذكر أن غزالي من مواليد أيار عام 1953، عين رئيساً للاستخبارات العسكرية السورية في لبنان، خلفاً لغازي كنعان ثم رئيساً لشعبة الأمن السياسي في جيش النظام.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق