عضو بارز في الكونغرس: الأسد تجاوز خطوط أوباما الحمراء

عضو بارز في الكونغرس: الأسد تجاوز خطوط أوباما الحمراء
أخبار | 23 أبريل 2015

شنت عضو بارز في مجلس النواب الأمريكي، هجوماً قاسياً على الرئيس باراك أوباما، بشأن سياسته حيال سوريا وإيران، لافتة إلى أنه رسم خطوطاً حمراء لبشار الأسد، بحال استخدام الأسلحة الكيماوية، لكن دون أن "يحصل شيء فعليا".

وقالت العضو بالمجلس، عن الحزب الجمهوري، إيلينا ليتينن، إنه "سبق للرئيس أن تحدث كثيرا عن سوريا ورسم الخطوط الحمراء للأسد بحال استخدام الأسلحة الكيماوية ولم يحصل شيء فعليا، بل إن الغازات الكيماوية تستخدم مجددا".

وقالت ليتينن، خلال حديث لشبكة "سي ان ان" الأمريكية، إن سياسة الرئيس أوباما مصابة بـ"انفصام شخصية" دفعت حلفاء أمريكا لفقدان الثقة بها، في حين اندفعت إيران بموجبها إلى "استعراض عضلاتها بالمنطقة"، على حد تعبيرها.

وردت على سؤال حول كيفية منع تحول اليمن إلى سوريا جديدة، بالقول: "علينا إرسال رسالة واضحة إلى إيران، ولا أظن أن الرئيس أوباما يفعل الصواب هنا، فنحن عندما نفاوض حول هذا الاتفاق النووي الضعيف تتحرك إيران وتتصرف معنا وكأننا أغبياء ولذلك تقوم بتلك الخطوات العسكرية".

وأضافت إيلينا ليتينن أن "تاريخ الرئيس لا يدل على أنه شخص قوي يمكن تصديق تصريحاته، فهناك فارق كبير بين ما يقوله وما يفعله والاتفاق مع طهران حول الملف النووي دليل على التصرفات الخرقاء للرئيس في الشرق الأوسط...".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق