رامي خليفة العلي: واشنطن باتت أقرب إلى رؤية طهران

رامي خليفة العلي: واشنطن باتت أقرب إلى رؤية طهران
أخبار | 17 مارس 2015

قال الباحث في الفلسفة السياسية رامي خليفة العلي، في تعليقه على رفع  كل من ايران و حزب الله من قوائم التهديدات الإرهابية لأمريكا إن " التغير في السياسة الامريكية حدث منذ عام، وذلك بعد مفاوضات جرت في العاصمة العمانية مسقط".

وأضاف العلي في اتصال هاتفي مع روزنة، أن تفاهماً أمريكياً إيرانياً، حدث حول الخطوط الأساسية للتوازنات الاستراتيجية والسياسية في المنطقة، بحيث باتت واشنطن أقرب الى رؤية طهران في معالجة قضايا المنطقة المتفجرة، وعلى رأسها الملف السوري والعراقي واليمني.

ووجد الباحث في الفلسفة السياسية، أن رفع اسم ايران وحزب الله عن لائحة قوائم التهديدات الارهابية ضد الولايات المتحدة، يأتي ضمن هذا السياق. 

ورأى أن موقف واشنطن كان غريباً، نظراً لتحالفاتها الإقليمية مع الدول العربية ذات المصلحة الأساسية في محاربة الحوثيين في اليمن.

وأشار إلى أن واشنطن تسعى إلى إطالة أمد النزاع في سوريا، إذ أنها وضعت إطاراً زمنياً لحربها ضد تنظيم "الدولة الاسلامية" مدته ثلاث سنوات، ما يعني أنها تريد إدارة الأزمة أكثر من محاولة إيجاد حلول ناجعة. 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق