شرطة لندن تخلي سبيل ثلاثة شبان كانوا ينون الالتحاق بداعش وأعادتهم تركيا

شرطة لندن تخلي سبيل ثلاثة شبان كانوا ينون الالتحاق بداعش وأعادتهم تركيا
أخبار | 16 مارس 2015

قالت شرطة لندن، إنها أخلت سبيل ثلاثة شبان، يحملون الجنسية البريطانية، كانت السلطات التركية أعادتهم إلى بلادهم للاشتباه بأنهم "مقاتلون أجانب" يعتزمون السفر إلى سوريا من أجل الانضمام إلى تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأفاد بيان صادر عن شرطة لندن، ونقلته وكالة "الأناضول"، أن "الأشخاص الثلاثة الموقوفين من قبل وحدة مكافحة الإرهاب التابعة لشرطة لندن تم إخلاء سبيلهم بكفالة"، مشيراً إلى أنهم أوقفوا يوم السبت 14 آذار الجاري، أعمارهم بين 17 و 19 عاماً.

وأوضح البيان أن الشبان الثلاثة سيستدعون إلى مخفر للشرطة وسط لندن مطلع أيار القادم.

وكانت السلطات التركية أعادت ثلاثة أشخاص، يحملون الجنسية البريطانية، إلى بلادهم في 14 آذار الحالي، بعد وصولهم إلى مطار أتاتورك الدولي باستانبول.

وكانت معلومات استخبارية وصلت إلى السلطات التركية تشير بأن "غفور هـ."، و"محمد ن."، و"محمد عبد الله هـ."، ينوون التوجه إلى سوريا والانضمام إلى تنظيم داعش، فأوقفتهم شرطة مطار استانبول، وحققت معهم، مضيفًا أن الشرطة أوقفت الأشخاص الثلاثة في المطار بعد مشاورات مع رئاسة دائرة الاستخبارات، وأنها قررت إعادتهم إلى بلادهم، بعد إبلاغ السلطات المعنية في بريطانيا.

يذكر أن الشرطة في مطار استانبول، حققت مع أكثر من ألف شخص من القادمين إلى البلاد، خلال العام المنصرم، وأعادت نحو نصفهم إلى محل قدومهم.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق