النظام السوري يفرج عن صحفي سويدي بعد احتجازه لأسبوع

النظام السوري يفرج عن صحفي سويدي بعد احتجازه لأسبوع
أخبار | 22 فبراير 2015

أفرج فرع "أمن الدولة" التابع للنظام السوري في مدينة القامشلي، مساء أمس السبت، عن الصحفي السويدي يواكيم ميدين ومترجمه الخاص، بعد اعتقال دام أسبوعاً، وأطلق سراح الصحفي ومرافقه بعد عملية مبادلة بضابط من النظام، كانت قد اعتقلته "وحدات حماية الشعب" الكردية لهذا الغرض، بحسب "اتحاد الإعلام الحر"، المؤسسة التي ترعى شؤون الصحفيين في منطقة الجزيرة. 

في سياق آخر نفذت "وحدات حماية الشعب" مساء الجمعة، حملة ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في  القرى الواقعة جنوب شرق القامشلي،  وسيطرت خلال هذه الحملة على 22 قرية.

وقال مصدر مقرب من الوحدات، إنهم قتلو 16 عنصراً من التنظيم واستولوا على كمية من الأسلحة.

وصادق المجلس التشريعي في "الإدارة الذاتية" بالجزيرة، على قانون تنظيم العمل، وذلك خلال جلسته الاعتيادية التي عقدها أول أمس، في مقر المجلس بمدينة عامودا، ليحال هذا القانون كغيره إلى "حاكمية المقاطعة" ليتم الموافقة عليه ويصبح نافذاً.

ويتضمن القانون الذي قدمته "هيئة الشؤون الاجتماعية والعمل"،  169 بنداً حول آلية تنظيم العمل وحقوق وواجبات العمال والموظفين في المقاطعة، بحسب دجوار أحمد رئيس الهيئة.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق