سيناتور أمريكي يطالب بلاده بحل مشكلة الأسد والتفرغ لداعش

سيناتور أمريكي يطالب بلاده بحل مشكلة الأسد والتفرغ لداعش
أخبار | 01 فبراير 2015

قال السيناتور بيل نيلسون، العضو في لجنة شؤون القوات المسلحة بالكونغرس الأمريكي، إن على الولايات المتحدة تسليح الجيش السوري الحر،  وحل مشكلة نظام بشار الأسد، من أجل التفرغ لقتال داعش. 

ونقلت cnn عن نيلسون  أن "أنباء قتل الصحفي الياباني غوتو مروعة، ولكنها لم تكن غير متوقعة، الاستراتيجية الدولية المطبقة ضد داعش ناجحة في العراق، ولكن نجاحها صعب في سوريا قبل وجود أعداد كافية من الجنود الذين بوسعهم اقتلاع التنظيم من مناطق نفوذه بالتزامن مع قصفنا له من الجو، وهذا قد يتطلب في نهاية المطاف وجود بعض المساهمة الأمريكية في عمليات المراقبة لصالح القوات الجوية، وقد تكون تلك المساهمة على شكل قوات خاصة". 

وأضاف نيلسون: "الوضع صعب للغاية لأن تدريب دفعات من الجيش السوري الحر، لا تضم أكثر من مئات المقاتلين لن يكون كافيا، رغم أننا سنخصص لهذا الأمر نصف مليار دولار، لأن تلك القوات لن يكون عليها قتال داعش فحسب، بل وقتال قوات النظام السوري أيضاً، وبالتالي فالأمور معقدة للغاية". 

وعن الطرق التي على أمريكا التحرك عبرها في سوريا،  قال السيناتور: "سيكون علينا تقديم أسلحة قتالية إلى الجيش السوري الحر، وفي نهاية المطاف سيكون علينا القيام بأمر ما مع الأسد، فنزيحه عن السلطة أو نعقد صفقة معه من أجل رحيله كي نتمكن من تخصيص كل مواردنا الممكنة من أجل مقاتلة داعش،  فهم الذين يشكلون الخطر الأبرز على أمريكا". 

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق