الداخلية الفرنسية: مقتل 73 جهادياً فرنسياً في سوريا والعراق

الداخلية الفرنسية: مقتل 73 جهادياً فرنسياً في سوريا والعراق
أخبار | 23 يناير 2015

قال وزير الداخلية الفرنسي، برنار كازنوف، أمس الخميس، إن 73 فرنسياً تابعين لتنظيم "الدولة الإسلامية" قتلوا في سوريا والعراق، بحسب ما نقلت وكالة "فرانس برس".

وكانت حصيلة للحكومة الفرنسية مطلع شهر كانون الثاني، تحدثت عن مقتل حوالي 70 فرنسياً من أصل 1400 فرنسي توجهوا إلى سوريا والعراق بهدف "الجهاد".

 وأضاف كازنوف في تصريحات تلفزيونية، أنه بفضل القانون الأخير لمكافحة الإرهاب الذى صوت عليه البرلمان في الخريف، وبما أن هناك "شبهة بالمشاركة في هذه العمليات في العراق وسوريا وغيرهما، يمكننا أن نصدر منعاً بالخروج من الأراضي ونسحب بطاقات الهوية العائدة لمن يشتبه بهم".

وأكد وزير الداخلية الفرنسي أن هؤلاء الأشخاص وفي حال تمكنهم من السفر والعودة مجدداً إلى فرنسا، فإنهم سيشكلون خطراً كبيراً أكثر من ذي قبل على الأمن العام، خاصة وأنهم منهارون معنوياً، مبرزا أن الآليات الجديدة للردع كفيلة لتقليص هذه الظاهرة.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق