وفاة 3 رضيعات ورجل مسن بسبب البرد داخل سوريا

وفاة 3 رضيعات ورجل مسن بسبب البرد داخل سوريا
أخبار | 11 يناير 2015

توفيت الليلة الماضية، الرضيعة السورية ريم خوندي، التي لم تتجاوز اليومين من عمرها،  في حي الفردوس بحلب بسبب البرد القارس، كما فارق أحمد حجازي (85 عاماً) الحياة، في منزله الذي يقطنه وحيداً،  بحي المغاير في حلب، نتيجة البرد  الشديد أيضاً.

وفي دمشق، توفيت طفلة في عامها الأول، بحي الحجر الأسود، وطفلة أخرى من بلدة دير العصافير في الغوطة الشرقية في ريف دمشق، إثر سوء الأحوال الجوية والنقص في التدفئة. 

 

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق