ميركل: يجب أن نرحب بالفارين من الصراع والحرب

ميركل: يجب أن نرحب بالفارين من الصراع والحرب
أخبار | 01 يناير 2015

حثت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الألمان على إدارة ظهورهم إلى التظاهرات المناهضة للإسلام التي تشهدها ألمانيا، وحضت مواطنيها على عدم المشاركة فيها، واصفة الداعين إليها بأنهم عنصريون تملؤهم الكراهية، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

وفي خطاب بمناسبة العام الجديد، قالت ميركل إن أكبر اقتصاد في أوروبا يجب أن يرحب بالفارين من الصراع والحرب.

ويشعر كثير من الألمان بالقلق من تدفق طالبي اللجوء إلى بلادهم وكثيرون منهم قامدون من سوريا. وتنظم حركة "وطنيون أوروبيون ضد أسلمة الغرب" الجديدة مظاهرات أسبوعية في مدينة درسدن الشرقية.

وأوضحت ميركل "اليوم.. يهتف كثير من الناس في أيام الاثنين -نحن الشعب-. لكنهم في الواقع يعنون -أنت لا تنتمي لنا، بسبب لون بشرتك أو دينك-". في إشارة إلى الاحتجاجات التي حدثت قبل انهيار جدار برلين. وقالت "لذلك أقول لكل من يذهبون إلى مثل هذه المظاهرات: لا تتبعوا أولئك الذين يروقون لكم. لأنه في كثير من الأحيان يوجد تحامل وبرودة وربما كراهية في قلوبهم".

يشار إلى أنه ازداد عدد طالبي اللجوء الذين وصلوا إلى ألمانيا، ووصل إلى حوالى 200 ألف طلب هذا العام وهو ما يعادل أربعة أمثال عددهم في العام 2012،  في حين تخطى صافي عدد المهاجرين إلى أعلى مستوى في عقدين.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق