راسموسن يدعو لحل الأزمة في سوريا وفق النموذج البوسني

راسموسن يدعو لحل الأزمة في سوريا وفق النموذج البوسني
أخبار | 19 ديسمبر 2014

قال أندرس فوغ راسموسن، الأمين العام السابق لحلف شمال الأطلسي، اليوم الجمعة، إنه من الضروري أن يجد المجتمع الدولي حلاً للأزمة في سوريا، على غرار النموذج البوسني، حسبما أوردت وكالة "الأناضول".
وأضاف راسموسن، خلال كلمته الافتتاحية، لندوة " السلام في الشرق الأوسط، اللاعبون، المشاكل وسبل الحل"، التي نظمتها جامعة "حسن قليونجي"، في ولاية غازي عنتاب التركية، "ينبغي تقاسم البلاد في إطار التوزعات الإثنية والدينية، عبر إقناع الأسد بمغادرة السلطة"، مؤكداً في الوقت ذاته، أن هذه الصيغة ليست الحل الأمثل، إذ تعد الخلافات الدينية والإثنية في سوريا، أعمق من البلقان. على حد تعبيره.
وأكد على "ضرورة إجراء إصلاح شامل في الشرق الأوسط، من أجل تكوين مجتمعات تتمتع بالحرية والعدالة"، مشيداً بتجربة تركيا التي وصفها بـ"بطلة الإصلاحات".
وقبيل الكلمات الافتتاحية، قدم عازف البيانو السوري الشاب، تامبي أسعد، الحاصل على الجنسية التركية مؤخراً، حفلة قصيرة حملت عنوان "رسالة سلام".
يذكر أن اتفاقية "دايتون" للسلام، التي تم التوصل إليها في مدينة دايتون الأميركية في تشرين الثاني 1995، أنهت الصراع المسلح الذي دار في البوسنة والهرسك بين عامي 1992 و1995، ونجم عن الاتفاقية تقسيم البوسنة والهرسك إلى جزأين متساويين نسبيا، هما فيدرالية البوسنة والهرسك وجمهورية صرب البوسنة.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق