الأمم المتحدة تدعو دمشق للكشف عن برنامج الأسلحة الكيماوية

الأمم المتحدة تدعو دمشق للكشف عن برنامج الأسلحة الكيماوية
أخبار | 02 ديسمبر 2014

قالت أنجيلا كين ممثلة الأمم المتحدة السامية لشؤون نزع السلاح اليوم الثلاثاء، إن على النظام السوري الكشف عن الوثائق الخاصة ببرنامجه للأسلحة الكيماوية، والسماح  للمفتشين بحرية دخول البلاد،  إذا أراد أن يقنع القوى العالمية،  بأنه دمر مخزونه بالكامل من الأسلحة السامة.

وأضافت كين "ما نتحدث عنه هو كسب الثقة بخصوص أي شيء جرى الإعلان عنه"

وهيمنت قضية تدمير النظام السوري لمخزونه من الأسلحة الكيماوية، على المناقشات في مؤتمر منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في لاهاي،  يوم الثلاثاء.

وأطلقت هذه العملية بعد هجوم بغاز السارين في 21 آب، من العام الماضي. ونقلت وكالة رويترز عن كي أن "الأمر يرجع إلى سوريا لكي تتحلى بالشفافية وتتقدم،  إما بتقديم وثائق أو السماح بالوصول للناس أو للمواقع".

وقال جيفري آدامز ممثل بريطانيا في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية: "نحث سوريا على انتهاز فرصة زيارة الفريق المقبلة لدمشق وتقديم أدلة موثوق بها،  ووثائق تدعم تأكيداتها بأنها تخلصت تماماً من برنامجها للأسلحة الكيماوية".

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق