جبهة النصرة تعدم 13 مقاتلاً معارضاً في قرية كوكبة

جبهة النصرة تعدم 13 مقاتلاً معارضاً في قرية كوكبة
أخبار | 01 ديسمبر 2014

أعدمت جبهة النصرة ، 13 مقاتلاً ينتمون إلى ألوية سورية معارضة في ريف مدينة إدلب، وذلك إثر اقتحام قرية كوكبة، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس الأحد. 

ونقلت وكالة فرانس برس عن رامي عبد الرحمن مدير المرصد ، أن "جبهة النصرة أعدمت أمس السبت في قرية كوكبة في ريف إدلب الجنوبي الغربي 13 مقاتلاً ينتمون إلى ألوية معارضة عبر إطلاق النار عليهم من الخلف".

وأوضح أن "جبهة النصرة اقتحمت القرية بعد معارك مع الألوية المعارضة التي كانت تسيطر عليها، فطلبت من المقاتلين تسليم أنفسهم، إلا أن مقاتلاً أطلق النار على أحد قادة جبهة النصرة وقتله، ثم تمت السيطرة بالقوة على القرية واعتقال المقاتلين".

وتابع: "هرب بعض المقاتلين، فيما بقي آخرون في القرية وعددهم 13، قامت جبهة النصرة بتسليم جثثهم إلى أهلهم بعد إعدامهم ردًا على قتل أحد قادتها".

وتحكم جبهة النصرة منذ بداية تشرين ثاني الماضي سيطرتها على القرى والبلدات الواقعة في ريف مدينة إدلب، إثر معارك تخوضها مع قوات المعارضة السورية فيها.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق