سوريون يعتصمون للمطالبة بحقوق اللاجئين في اليونان

سوريون يعتصمون للمطالبة بحقوق اللاجئين في اليونان
أخبار | 19 نوفمبر 2014

نفذ ناشطون سوريون، اعتصاماً أمام مبنى البرلمان اليوناني، للمطالبة بحل مشاكل اللاجئين السوريين العالقين في اليونان. 

وقال نديم غنوم، وهو أحد المنظمين للاعتصام، في اتصال هاتفي مع روزنة، إن الدعوة تمت من الناشطين السوريين في اليونان، نظراً لأوضاع اللاجئين الهاربين عبر البحر. 

وأضاف أن المطلب الأساسي للمعتصمين، هو تقديم الأوراق الرسمية للاجئين، مع حق لم الشمل والعمل والتعليم، باعتبار اليونان من الدول الموقعة على اتفاقية دبلن لحقوق اللاجئين. 

ولفت غنوم إلى أن الأوراق التي تقدمها الحكومة اليونانية للاجئين، هي أوراق مؤقتة للسير في اليونان فقط، ولا تمكن حاملها من استئجار منزل، أو العمل، أو تلقي أية خدمات أخرى. 

وأشار إلى أن اللاجئين يتعرضون للسرقة والنهب، موضحاً أنه بموجب الأوراق المؤقتة، فإن على اللاجئين مغادرة اليونان بعد انقضاء مهلة ستة أشهر، ما يدفع بالسوريين إلى التعامل مع المهربين وتجار البشر، من أجل الوصول إلى دول أوروبية أخرى. 

وأوضح أن قاضٍ سوري متواجد ضمن المجموعة، يعمل على تسجيل مطالب المعتصمين في ديوان البرلمان اليوناني. 

 

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق