"داعش" يعلن قتل رهينة أميركي في سوريا

"داعش" يعلن قتل رهينة أميركي في سوريا
أخبار | 16 نوفمبر 2014

أعلن تنظيم "الدولة الإسامية" في شريط فيديو نشر على الإنترنت اليوم الأحد، قتل الرهينة الأميركي بيتر كاسيغ، الذي كان قد خطف في سوريا عام 2013.

وظهر في الشريط رجل ملثم يرتدي ملابس سوداء من رأسه إلى أخمص قدميه، مع رأس رجل آخر مدمى ملقى عند قدميه. وقال باللغة الإنجليزية: "هذا هو بيتر إدوارد كاسيغ المواطن الأميركي". 

وبيتر كاسيغ جندي أميركي سابق قاتل في العراق، ترك الجيش وقرر تكريس حياته للعمل التطوعي. وعمل في مستشفيات وعيادات في لبنان وتركيا تستقبل السوريين الذين نزحوا من بلادهم هرباً من الحرب.

ويقول أصدقاؤه إنه اعتنق الإسلام واتخذ لنفسه اسم عبد الرحمن. وخطف بينما كان في مهمة لنقل مساعدات إنسانية إلى مناطق في سوريا.

وذكرت الخارجية البريطانية أنها تفحص شريط الفيديو المتعلق بقطع رأس الرهينة الأميركي كاسيغ. 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق