الخارجية الإيرانية تنفي مقتل مهندس نووي في سوريا

الخارجية الإيرانية تنفي مقتل مهندس نووي في سوريا
أخبار | 13 نوفمبر 2014

نفى حسين غشغاوي، مساعد وزير الخارجية الإيراني, أمس الأربعاء, الأنباء حول مقتل مهندس نووي إيراني يعمل في مجال الطاقة النووية في هجوم استهدف حافلة كانت تقله قرب دمشق.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن غشغاوي قوله إنه "لا يوجد أي مهندس نووي إيراني في سوريا".

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أفاد، الأحد الماضي، بمقتل خمسة مهندسين يعملون في مجال الطاقة النووية، بينهم إيراني على أيدي مجهولين عندما كانوا في طريقهم إلى مركز البحوث العلمية في دمشق.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق