الولايات المتحدة: الأسد لا يزال يستخدم الأسلحة الكيماوية

الولايات المتحدة: الأسد لا يزال يستخدم الأسلحة الكيماوية
أخبار | 23 أكتوبر 2014

قالت سامانثا باور، ممثلة الولايات المتحدة في مجلس الأمن، إن "بشار الأسد لا يزال يستخدم الأسلحة الكيماوية في سوريا".

وأكدت باور في جلسة نقاش مفتوح في مجلس الأمن، يوم أمس الأربعاء، بأن "بشار الأسد فقد الشرعية للحكم عندما رد على الاحتجاجات السلمية بالعنف الوحشي قبل أكثر من ثلاث سنوات، والفظائع التي ارتكبها نظامه لعبت دوراً رئيسياً في تحفيز و بروز تنظيم الدولة الإسلامية". 

وأشارت باور إلى أن "منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أصدرت تقريرها الثاني في الشهر الماضي، والذي توصل إلى تأكيدات قاطعة على أن مادة كيماوية سامة، قد استخدمت كسلاح بشكل منهجي و متكرر في ثلاث قرى تسيطر عليها المعارضة شمال سوريا".

وخلص تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيماوية، بدرجة عالية من الثقة إلى أن غاز الكلور قد استخدم، وبين شهود عيان أن "الهجمات قد نفذت بواسطة طائرات الهليكوبتر التي لا يمتلكها سوى نظام النظام السوري".

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق