داعش يرجم امرأة بتهمة "الزنا" في ريف حماة

داعش يرجم امرأة بتهمة "الزنا" في ريف حماة
أخبار | 21 أكتوبر 2014

أقدمت مجموعة مسلحة ترفع راية الدولة الإسلامية، على قتل امرأة رجماً بالحجارة، بتهمة "الزنا"، وذلك بحسب فيديو نشر على شبكة الانترنيت مساء أمس الاثنين. 

وأظهر الفيديو الذي حمل عنوان "عناصر تنظيم داعش ينفذون حد الرجم بحق امرأة في ريف حماة الشرقي بتهمة الزنا"،  مجموعة من المسلحين يتحدثون إلى المرأة المقتولة، ويقول أحدهم للمرأة:  "أنت أول امرأة يطبق عليها حد الرجم بسبب الزنا في هذه المنطقة، وأرجو أن تكوني سُنّة خير في المنطقة، وأن تتوبي وترجعي إلى الله، وهذه هي نتيجة الأعمال التي قمت بها وعليك أن تكوني مستسلمة وراضية بحد الله فالإسلام هو الاستسلام لله تعالى،  والانقياد له بالطاعة". 

ثم يسأل الرجل المرأة "هل أنت راضية بحد الله؟" فتجيب نعم، ولكن "بس يسامحني"،  مشيرةً إلى شخص يدعي أنه أباها، ويتمنع الأب ويرفض مسامحتها ويقول لها: "لست أباك"،  فيطالبه عناصر "داعش" بأن يسامحها ويقولون له "ستموت بعد قليل"، ليقول لها في النهاية "الله يسامحك". 

وقام الوالد بتوثيق السيدة واقتيادها إلى حفرة كانت قد حفرت في وقت سابق، لتنفيذ هذا الحد، بحسب ما ظهر في الشريط المصور. 

من جهته أدان الناطق الرسمي باسم الائتلاف الوطني المعارض "الجريمة البشعة" التي ارتكبها تنظيم الدولة الإسلامية بحق المرأة، قائلاً: "إن هذه الجريمة بالإضافة إلى سائر الجرائم التي يرتكبها التنظيم،  هي أفعال مدانة لا تمت لمبادئ الثورة السورية بصلة". 

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق