مسلم: لسنا جنوداً لدى الأتراك لنحارب عنهم في دمشق

مسلم: لسنا جنوداً لدى الأتراك لنحارب عنهم في دمشق
أخبار | 13 أكتوبر 2014

أكد رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي، صالح مسلم، رفضه أي تدخل بري تركي أحادي الجانب، مشيراً إلى أن "وحدات حماية الشعب"،  تحتاج فقط أسلحة مضادة للدبابات لحماية عين العرب "كوباني" من هجوم تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال مسلم لصحيفة "حرييت ديلي نيوز" التركية إنه "إذا كان الأتراك يريدون مساعدتنا بالفعل يمكنهم تزويدنا بمضادات دبابات.. إن الهجوم البري من شأنه ان يجعل الأمور أسوأ.. وإذا كانوا يريدون محاربة داعش، عليهم أولاً تنظيف اسطنبول من هذا التنظيم".

وأضاف أن أي خطوة في اتجاه "إنشاء منطقة آمنة من جانب تركيا وحدها، هو احتلال"، مدعياً أن تركيا لديها أجندة مختلفة في المنطقة، وأن الأكراد ليسوا ضد هذا الإجراء في حال كانت خطوة دولية، وليس من قبل تركيا "التي تحاول أن تجري تغييرا ديمغرافياً للمنطقة".

وأشار القيادي الكردي إلى أنهم "حاربوا النظام منذ عام 2004، وكانوا يعذبون داخل معتقلات المخابرات السورية في الوقت الذي كان يلتقي فيه الأتراك مع مسؤولي النظام السوري الحالي في مطاعم دمشق وحلب وأنقرة".

 وتابع صالح مسلم بالقول: "الأتراك يريدون منا أن نقاتل النظام في دمشق، وأن نكون جنودا لديهم هناك.. لدينا سياستنا الخاصة ولم نعد جنودا عند أي قوة، كما كنا كأكراد نفعل على مر التاريخ".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق