مسؤول كردي: عدونا الأول داعش والأسد كان أخاً لأردوغان

مسؤول كردي: عدونا الأول داعش والأسد كان أخاً لأردوغان
أخبار | 13 أكتوبر 2014

قال خالد عيسى الممثل عن حزب "الاتحاد الديمقراطي" الكردي في باريس، إن الحكومة التركية، دعت صالح مسلم رئيس الحزب، إلى اسطنبول نهاية الأسبوع ،  ووعدته  بإغلاق الحدود أمام  تنظيم "الدولة الإسلامية"،  ومساعدة القوات الكردية في عين العرب "كوباني"،  والسماح بدخول المساعدات الإنسانية للمدينة ، مؤكداً أن أنقرة لم تلتزم بأي من هذه الوعود حتى الآن.

وحول موقف الأتراك الذي يربط محاربة تنظيم الدولة، بمحاربة نظام الأسد،  قال عيسى في اتصال هاتفي مع روزنة: "يتم قتلنا اليوم،  بأيدي إرهابيي تنظيم الدولة الاسلامية،  بدعم تركي،  وهو عدونا الأساسي الآن، ونحن نقاوم من يعتدي علينا".

وأضاف المسؤول الكردي، أن "الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزراء داود أوغلو، كانا يناديان الأسد بـ "أخي"، ويطلبان منه اعتقال ابناءنا وبناتنا، وكثرِ منهم فقدوا حياتهم تحت التعذيب".

وختم عيسى بالقول: "نحن لا نحتاج الأتراك لإعطاء براءات لأحد،  ونقول من يهاجمنا سنهاجمه". 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق