مسؤول كردي: ضربات التحالف غير كافية

مسؤول كردي: ضربات التحالف غير كافية
أخبار | 08 أكتوبر 2014

قال خالد عيسى ممثل حزب الاتحاد الديمقراطي في فرنسا، إن "ضربات التحالف رغم تأثيرها، إلا أنها غير كافية، وعمليات وحدات حماية الشعب في الليلة الماضية كانت ناجحة"، في مدينة عين العرب "كوباني". 

وأضاف عيسى في اتصال هاتفي مع روزنة، "لقد استطاعت مجموعة فدائية اقتحام مستشفى كان عناصر تنظيم الدولة يسيطرون عليه وتمت السيطرة عليه بالكامل، كما تمكنت وحدات حماية الشعب من صد هجوم للتنظيم على الحي الشرقي للمدينة، وقتلت منهم 36 عنصراً وأعادتهم إلى الخلف".

وأشار عيسى بأن "المعنويات مرتفعة ورئيسة الأركان نارين عفرين، قادرة على تنظيم الأمور ولا ينقص المقاومة هناك إلا مضادات الدروع التي يمتلكها التنظيم، والتي حصل عليها من قوات النظام السوري والجيش العراقي، ولولا هذه الأسلحة لما تمكن التنظيم من الصمود أمام بنات وشباب وحدات الحماية الكردية".

وحول قبول فرنسا إنشاء منطقة عازلة بحسب الاقتراح التركي، رد عيسى أن في المنطقة هناك "إدارة ذاتية وهي المسؤولة عنها، وعلى من يضع مخططات، أن ينسق مع هذه الإدارة وأي جندي غريب تطأ قدمه المنطقة دون ذلك يعتبر غازياً".

ولفت عيسى إلى أن مساعدات الأتراك، فقط كانت لإثبات أنهم ضد  تنظيم "الدولة"، "نتمنى أن يكونوا قد غيروا رأيهم، لأنهم سابقاً كانوا مع التنظيم وساعدوه، وإذا تغير هذا الموقف الآن، فنحن ممتنون ولا نريد إلا علاقات حسن جوار معهم، الأتراك وعدوا بإغلاق الحدود أمام الإرهابيين وتسهيل وصول المساعدات لكوباني ومساعدة المدينة لتجنب سقوطها، وإلى الآن لم تتحقق أي من هذه الوعود".

وكان بولات جان، الناطق باسم وحدات حماية الشعب الكردي، قد رفض في وقت سابق أي تدخل تركي بري في  "عين العرب" كوباني، معتبراً ذلك إعادة احتلال للمدينة.

 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق