مشيخة عقل الدروز تحذر من "الانجرار وراء الفتنة"

مشيخة عقل الدروز تحذر من "الانجرار وراء الفتنة"
أخبار | 16 أغسطس 2014

روزنة_ السويداء|| دعت مشيخة عقل طائفة المسلمين الموحدين الدروز في سوريا، "أبناء الوطن إلى عدم الانجرار وراء الفتنة، وعدم الاستماع إلى مثيريها، لأنه أشد من القتل، ولا تؤدي إلا لتهديم صروح العيش الكريم والوطن". وأشارت مشيخة العقل في بيان لها اليوم السبت، إلى ما قالت إنه " محاولات الارهابيين والمجرمين وأسيادهم منذ بداية الحرب الشرسة وغير المسبوقة على سوريا، ايقاظ الفتنة بين أبناء الوطن الواحد بمختلف أطيافهم، خدمة لأعداء الوطن في الداخل والخارج وتنفيذا لمخطط استعماري خبيث مرسوم للمنطقة والوطن". ودعا البيا: "الأهل من مختلف أطياف المجتمع الى التمسك بشعار الأجداد إبان الثورة السورية الكبرى ضد المستعمر الفرنسي - الدين لله والوطن للجميع - والتعامل مع بعضهم بروح الاخوة والتمسك بالقوانين والأنظمة وتطبيقها على الجميع دون استثناء". وأعربت عن ادانتها ورفضها لـ " جرائم القتل والخطف والابتزاز والغدر والأفعال الارهابية والإجرامية التي يقوم بها من يحاولون تخريب الوطن والاساءة إلى وحدته الوطنية، التي هي أساس صمود السوريين في مواجهة أعدائه". وختم البيان بالقول: "نحن لم نكن على مر العصور الا مثالاً للكرامة والتسامح والوداد بين أبناء الوطن الواحد، وكنا وما زلنا مثالاً للبطولة والفداء والتضحية في سبيل وحدة ترابه وصون سيادته واستقلاله، والذود عنه في مواجهة أعدائه". ويأتي هذا البيان، بالتزامن مع مقتل شخصين وإصابة 13 آخرين بجروح، جراء سقوط قذائف هاون على قريتي داما وعريقة في السويداء. وتم نقل المصابين إلى المشفى الوطني بالسويداء لتلقي العلاج. وكان 5 مواطنين بينهم امرأة، قد أصيبوا منذ يومين جراء اعتداء على حافلة نقل ركاب في قرية داما في السويداء.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق