منذر خدّام: لن نُشارك في حكومة تُدير أزمة

منذر خدام
منذر خدام

سياسي | 13 أغسطس 2014 | روزنة

بعد أيام من تكليف رئيس النظام السوري بشار الأسد رئيس حكومة تسيير الأعمال الحالي وائل الحلقي بتشكيل الحكومة الجديدة، وبدء الحديث عن حكومة مُقبلة ستُشارك بها بعض شخصيات المعارضة السورية، نفى رئيس المكتب الإعلامي في "هيئة التنسيق الوطنية" المعارضة، منذر خدّام في تصريح لـ "روزنة" مشاركة هيئة التنسيق بهذه الحكومة، وأضاف: "أي حكومة عادة يكون لها برنامج، وتأتي هذه الحكومة لتُنفذ البرنامج".


اقرأ أيضاً: منذر خدام: أي خطوة مستقبلية ستتم من خلال التنسيق بين الهيئة والائتلاف


وتابع خدّام: "قلنا في هيئة التنسيق إنّ الحكومة الوحيدة التي يُمكن أن نُشارك بها هي الحكومة التي تسعى لإنقاذ البلاد، على أساس برنامج إصلاحي حقيقي، يؤمن للشعب السوري هدفه الرئيسي في الانتقال إلى نظام ديمقراطي تعددي، نحن لن نُشارك في حكومة تُدير أزمة، لكنها في الحقيقة لا تُدير أزمة، بل هي فاعلة في صنع الأزمة".

وأكد خدّام عدم وجود عرض للهيئة للمشاركة في هكذا حكومة، لكن هناك تسريبات من بعض الجهات في الظل مفادها احتمالية دعوة هيئة التنسيق للمشاركة، وأكدت الهيئة في بيان رسمي أنها لن تُشارك في هذه الحكومة إلّا بعد الاتفاق على برنامج الإصلاح الحقيقي وفق بيان (جنيف 1) وغير ذلك فهو نوعٌ من العبث.

وحول منع هيئة التنسيق الوطنيّة من عقد مؤتمر صحفي في دمشق، قال خدّام: "هذا المنع فاجئنا، كان هناك نوعٌ من هامش الحريّة كإحدى مفاعيل الأزمة، لكن ما بدو الآن وجود تعليمات من أعلى مستوى في الدولة بمنع المعارضة الداخليّة من الظهور أمام الإعلام بكل وسائله إلى بعد موافقات رسميّة، وبالتالي جاء منع المؤتمر الصحفي في هذا الإطار كما علمنا، هذا مؤسف والعودة إلى ما كان سابقاً من التضييق على الحريّات".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق