وحدات الحماية الكردية تؤسس قوة عسكرية من الإيزيديين

وحدات الحماية الكردية تؤسس قوة عسكرية من الإيزيديين
أخبار | 11 أغسطس 2014

روزنة – القامشلي|| تمكنت "وحدات حماية الشعب الكردية خلال أيام قليلة، من تأسيس قوة عسكرية منظمة في منطقة سنجار العراقية، بعد الهجوم الواسع لتنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" على المنطقة. وقال مصدر عسكري كردي لـ"روزنة"، إن هذه القوة، التي أطلق عليها اسم "وحدات حماية شنكال (سنجار)"، تشكلت من المكون الايزيدي في سنجار، وتعمل تحت قيادة "وحدات حماية الشعب". وأفاد المصدر بأن التشكيل الجديد، يضم مئات الشباب الايزيديين، ويقاتل حالياً في منطقة سنجار ضد تنظيم "الدولة"، موضحاً أنه يقاتل إلى جانب "القوات الكردية المشتركة" حالياً، لاستعادة السيطرة على كامل سنجار. وتقابل منطقة سنجار العراقية بلدة الهول السورية، التي يسيطر عليها تنظيم "الدولة". ورجح المصدر أن يكون للتشكيل العسكري الجديد دور في معارك مستقبلية ضد التنظيم داخل الأراضي السورية. وقالت الوحدات الكردية في بيان لها، إنها تمكنت "من إجلاء عشرات الآلاف من الكرد الإيزيديين وإيصالهم إلى مناطق آمنة، وتم إجلاء الأطفال والشيوخ وكبار السن وتنظيم الشباب ضمن صفوف المقاومة".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق