العشائر والجيش والحر يشكلون قوة موحدة في دير الزور

العشائر والجيش والحر يشكلون قوة موحدة في دير الزور
أخبار | 04 أغسطس 2014


روزنة_ دير الزور||
أعلنت عدة فصائل وألوية مقاتلة في دير الزور، عن توحيد صفوفها في قوة واحدة، تدعى "أسود الشرقية"، بحسب مقطع مصور تم بثه على موقع يوتيوب. 
وقال البيان الصادر عن الفصائل، بحسب ما نشر عمر أبو ليلى الناطق باسم الجيش الحر على صفحته في فيسبوك ،  إنهم يهدفون إلى "توحيد القوى والصفوف في التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، ‬ وتسخير كل ما لديهم من قوى وإمكانيات في تطهير البلاد من رجسهم‬ ومن ‫رجس‬ النظام ‫الأسدي‬  المجرم،  بالإضافة لتطهير البلاد من أذناب الدولة الإسلامية الذين ساعدوا هذا التنظيم الباغي في الدخول إلى ديرالزور‬". 
وذكر البيان أن القوة الموحدة ستضم كلاً من  جبهة الأصالة والتنمية،  لواء الفتح،  لواء الاحواز ، بيارق الشعيطات ، لواء ابن القيم. إضافة إلى لواء درع الأمة ، لواء عمر المختار،  لواء القادسية ، كتيبة الحمزة  وكتيبة أحفاد عائشة. كما تضم أيضاً، تجمع عبد الله بن الزبير ، وكتيبة أبو عبيدة بن الجراح.  


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق