فيصل يوسف: التنظيمات المتطرفة لن تسطير على المناطق الكردية

فيصل يوسف: التنظيمات المتطرفة لن تسطير على المناطق الكردية
أخبار | 23 يونيو 2014

آختين أسعد_ القامشلي|| قال فيصل يوسف رئيس حركة "الإصلاح الكردي في سوريا" وعضو أمانة المجلس الوطني الكردي، إن ما يدعي للتفاؤل بالنسبة للأكراد السوريين، هو أن المنظمات المتطرفة كتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، لا تملك حاضنة في أوساط الشعب الكردي، لكنه أكد في الوقت نفسه، استحالة فصل المناطق الكردية السورية عما يجري في سوريا والعراق عموماً. وأضاف يوسف في تصريح خاص لروزنة، أن "التنظيمات المتطرفة لن تتمكن في الوقت الراهن من فرض سيطرتها على المناطق الكردية، لظروف موضوعية وذاتية في الشعب الكردي، الذي لا يقبل هذه الحالات ولن يرضخ أبداً لمثلها". وأشار يوسف إلى أن المنطقة العربية تحولت بعد الثورات، إلى مسرح لصراع المصالح الدولية، وبعض المجموعات التي استغلت الفرصة لتجد مكاناً لها في ظل الفراغات التي حدثت، قائلاً : "إن بعض الأنظمة ساهمت في إحداث هذه التنظيمات عمداً، لإطالة عمرها". ويعتقد السياسي الكردي، أننا بتنا اليوم أمام مشهد لا يمكن فيه لقوى الثورة في العراق وسوريا، حسم معركتها مع النظام أو مع المجموعات المتطرفة. ومن هنا يرى أن "المجتمع الدولي مدعو لاتخاذ موقف فعال، بإنهاء العنف ودفع قوى المعارضة المعتدلة للتصرف واستلام زمام المبادرة". وقال يوسف إن الدولة الإسلامية وسواها من المشاريع ليست وليدة اليوم، وستعمل في المستقبل من أجل تثبيت سلطتها ومواجهة الحالات العلمانية والديمقراطية، على حد تعبيره.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق