200 ألف سوري قضوا بسبب انعدام الرعاية الصحية

 200 ألف سوري قضوا بسبب انعدام الرعاية الصحية
أخبار | 29 مايو 2014

روزنة - بروكسل || أعلنت المفوضة الأوروبية لشؤون التعاون الدولي والمساعدات الإنسانية، كريستالينا جورجيفا، عن وفاة حوالي 200 ألف سوري منذ بدء النزاع في سوريا، بسبب الأمراض لعدم توافر العناية الصحية والأدوية. وقالت جورجيفا في بيان لها أن برامج التطعيم في سوريا توقفت تماماً بسبب الحرب هناك "ورأينا تفشي شلل الأطفال والحصبة". وأوضحت أن هناك تقارير، كشفت عن سحب أو سرقة المعدات الطبية من قوافل الإغاثة من قبل أطراف النزاع، وأن أكثر من نصف أطباء سوريا غادروا البلاد منذ بداية الصراع، معتبرة بأن "منع وصول مثل هذه المساعدات والأدوية أو عدم توفير المنافذ لوصولها جريمة"، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الكويتية. ودعت الأطراف المعنية بالنزاع في سوريا للسماح لهذه المساعدات بالوصول إلى مستحقيها كما طالبت الحكومة السورية، باتخاذ الإجراءات الضرورية اللازمة لتوفير القنوات لوصول هذه المساعدات. وأشارت إلى أن "الحل الوحيد المستدام لإنهاء معاناة الملايين من السوريين الذين تضرروا من هذا النزاع المروع هو الحل السياسي". وحثت أعضاء المجتمع الدولي على التعاون من أجل الوصول إلى حل سياسي لإنهاء الحرب في سوريا وايصال المساعات الانسانية الى المدنيين السوريين.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق