إيران تطلق حملة تبرعات لدعم النظام السوري

إيران تطلق حملة تبرعات لدعم النظام السوري
أخبار | 17 مايو 2014

روزنة - طهران || أطلق الحرس الثوري الإيراني حملة تبرعات في كافة المحافظات الإيرانية لدعم بشار الأسد، تحت مسمى "دعم الشعب السوري". وأوضح الجنرال محمد اسكندري قائد فيلق الحرس الثوري بملاير في محافظة همدان، أن لجنة التبرعات ستقوم بجمع الأموال والمساعدات غير النقدية بغية إرسالها إلى سوريا. وكشف عن ضلوع بلاده في الحرب الدائرة في سوريا، خلال كلمته أمام المجلس الإداري لمدينة "ملاير" في سياق حملة تبرعات لدعم النظام السوري، معتبراً أن الحرب في سوريا هي في واقع الأمر حرب إيران ضد الولايات المتحدة الأمريكية. وقال أن: "سوريا ليست بحاجة للأسلحة والعتاد فقادة الحرس الثوري قد جهزوا 42 لواء و138 كتيبة، وهي على أهبة الاستعداد لخوض الحرب ضد الأعداء". وفي السياق ذاته، وصف مجيد مظاهري نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري بمحافظة همدان، كلاً من سوريا ولبنان بالخطين الأماميين لإيران، معتبراً دعم حلفاء بلاده في البلدين واجباً شرعياً. ويرى المراقبون أن المساعدات المالية والعسكرية الهائلة التي قدمتها طهران لحليفها في دمشق أثقلت كاهل الاقتصاد الإيراني المتصدع بفعل الحظر والعقوبات.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق