اليزيديون في أول احتفال علني برأس السنة

اليزيديون في أول احتفال علني برأس السنة
أخبار | 21 أبريل 2014

آختين أسعد_ عامودا|| أحتفل أبناء الديانة اليزيدية، بعيد رأس السنة الخاص بهم، في شمال شرق سوريا، حيث يعتقد اليزيديون أن الكون خُلق في الأربعاء الأول من شهر نيسان. وأقيمت الاحتفالات بشكل علني على غير العادة، في إحدى قرى مدينة عامودا، اذ عادة ما يحتفل اليزيديون بالسر في بيوتهم. وقال الشيخ "سعيد حتو" مسؤول البيت الايزيدي في عامودا، إن الاحتفال بالعيد لم يكن ممكنا خلال تواجد النظام السوري في المنطقة، وأنهم لم يحتفلوا بالعيد قبل قيام الثورة "رغم أنه عيد لكل البشرية وعيد للطبيعة". وتحدث حتو عن ممارسات النظام "القاسية" بحقهم، فهم لا يملكون أية دور للعبادة، كما يتم تطبيق قانون الأحوال الشخصية الخاص بالديانة الإسلامية عليهم، رغم أنهم ديانة أخرى منفصلة عن الإسلام، على حد قوله. ولم يخف حتو، قلقه من الإسلامين المتطرفين، "الذين هاجموا عددا من القرى اليزيدية وأعدموا شبانا يزيديين". وعبر "برهان البري" نائب وزير الأوقاف في حكومة الإدارة الذاتية في الجزيرة، وأحد أبناء الديانة اليزيدية، عن إعجابه بقدرة اليزيديين، في المحافظة على دينهم وألوانهم الخاصة. يقوم أبناء الديانة اليزيدية، بالتحضير للعيد بالمنازل، حيث يلونون البيض بألوان الربيع. وتقول "سلمى" أنهم يهتمون بزهرة شقائق النعمان التي أصبحت عنوانا لعيدهم هذا.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق