مقتل الأب الهولندي فرانس فان در لوغت في حمص المحاصرة

مقتل الأب الهولندي فرانس فان در لوغت في حمص المحاصرة
أخبار | 07 أبريل 2014

روزنة - حمص|| كشف الأب ميشيل نعمان ، المقيم في مدينة حمص، صباح اليوم ، عن مقتل الأب الهولندي فرانس فان در لوغت، والذي كان مقيماً في دير الآباء اليسوعيين في حمص القديمة، التي يحاصرها النظام السوري منذ شهور طويلة. وقال الأب ميشيل نعمان في تعليق نشره على صفحته الشخصية ، على موقع الفيس بوك "بكل اسف.. وبكل قبول.. ورضى.. وتسليم لارادة الله القدوسة..انقل.. واؤكد لكم... خبر وفاة ابونا الغالي فرانس" ، وقال الأب نعمان أن شخصاً ملثماً دخل إلى دير الآباء اليسوعيين في بستان الديوان في حمص المحاصرة، وقام باطلاق النار على الأب الهولندي "وأرداه قتيلا" . ويسكن الأب الهولندي فرانس فان در لوغت في سوريا منذ قرابة الخمسين عاماً ، ورفض الخروج من المدينة القديمة بعد حصارها من قبل قوات النظام السوري ، فيما يأوي دير الآباء اليسوعيين عشرات من المدنيين المسلمين، والمسيحيين في ظروف غاية في الصعوبة. وكان الأب فرانس فان در لوغت علق على سبب بقائه في الدير قائلا: " لقد حصلت على الكثير من الشعب السوري، من خيره وازدهاره. واذا كان يتألم حاليا، فاحب ان اشاركه ألمه ومشكلاته"مضيفاً "احب ان اكون مع الشعب السوري ، ان اقدم اليه بعضاً من التعزية والتواصل والتعاطف، ليقدر على تحمل هذا الالم الفظيع".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق