الأمم المتحدة تتهم طرفي الصراع بتجنيد الأطفال السوريين

الأمم المتحدة تتهم طرفي الصراع بتجنيد الأطفال السوريين
أخبار | 08 مارس 2014

روزنة_ نيويورك|| قالت ليلي زروقي، ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة المعنية بالأطفال والنزاعات المسلحة، إن "جميع الأطراف في سوريا تقوم بانتهاكات متواصلة لحقوق الأطفال واستخدامهم في النزاع العسكري الدائر حالياً في سوريا". وناشدت المسؤولة الأممية في مؤتمر صحفي، خارج قاعة مجلس الأمن الدولي في نيويورك، النظام السوري والجيش الحر والجماعات المسلحة، بالتوقف الفوري عن تجنيد الأطفال السوريين، وعن استهداف المدارس والمستشفيات في سائر المدن والبلدات السورية. وأكدت زروقي أن مجلس الأمن أصدر، الجمعة، قراراً أدان فيه بوضوح كافة الانتهاكات المرتكبة في حق الأطفال، ومن بينهم أطفال سوريا، معتبراً أن تجنيد واستخدام الأطفال في العمليات العسكرية بمثابة "جرائم حرب".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق