هيغ: الأسد لا يعتزم مغادرة السلطة

هيغ: الأسد لا يعتزم مغادرة السلطة
أخبار | 16 فبراير 2014

روزنة|| قال وزير الخارجية البريطاني، ويليام هيغ يوم الاحد، أن الرئيس بشار الأسد، لا يعتزم مغادرة السلطة، داعيا إياه إلى "عدم ارتكاب خطأ التفكير بقدرته على فعل ذلك بسبب شعوره بالقوة حالياً"، مؤكدا أن "الحل الأفضل في نهاية المطاف هو وضع حد للصراع الدائر في سوريا، رغم الصعوبات التي تعترض المسار التفاوضي في جنيف-2". وشدد الوزير البريطاني في مقابلة مع شبكة "سي ان ان " الأمريكية على "أهمية أن يتعامل النظام السوري مع ما تقدّمه المعارضة"، معتبرا أن "الوفد المعارض تمكن من تقديم أداء فاق ما توقعه الكثيرون لجهة الحضور إلى المؤتمر، والمشاركة بوفد بنّاء، وعرض اقتراحات جدية لحكومة انتقالية". وأشار بالمقابل إلى أن "وفد النظام لم يتعامل بشكل جيد مع هذا الأمر، فهو لم يطرح قضية الحكومة الانتقالية ولم يوافق على تمرير المساعدات الإنسانية لكثير من المناطق السورية التي يخضع فيها مئات الآلاف للحصار". و اعتبر هيغ أن المعارضة "تستحق الحصول على دعم عملي من دول متعددة"، ورأى أن "علينا المحافظة على وجود المعارضة المعتدلة، وإلا فإن الخيار هو بين الأسد والمتطرفين"، مؤكدا أن بلاده "ليست من بين الدول التي تمنح الدعم العسكري للمعارضة"، لكنه لم يستبعد "حصول تبدل في الموقف مستقبلا".


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق