فايز سارة: المعارضة لن تذهب إلى جنيف اذا استمر ما يحدث

اجتماع للمعارضة السورية
اجتماع للمعارضة السورية

سياسي | 26 ديسمبر 2013 | روزنة

تناقضت الأخبار مؤخراً حول إمكانية حضور الائتلاف الوطني لمؤتمر جنيف واعتبر البعض أن مشاركة الائتلاف صعبة وربما معدومة الأن، ويعتقد المعارض السوري فايز سارة في اتصال هاتفي مع "راديو روزنة" أن كل الاستعدادات في الائتلاف تجري على أساس أنه سيُشارك في مؤتمر جنيف.


اقرأ أيضاً: فايز سارة: اجتماع الرياض يعكس تغييراً إقليمياً في موازين القوى


وأضاف سارة: "في حال موافقة الهيئة العامة على المشاركة فيجب أن يكون الائتلاف جاهزاً لذلك ومهيئً"، معتبراً أنّ أمر المشاركة ليس مرهوناً فقط بالائتلاف لأنه جزء من قوى المعارضة السورية التي ستكون حاضرة في المؤتمر في مواجهة النظام والقوى الداعمة له.

وأكد سارة أن المعارضة ليست فقط الائتلاف الوطني وإن كان هو الأوسع تمثيلاً، إنما هناك تحالفات أخرى يجمعها مع الائتلاف المعارضة للنظام، ويعنيها جميعاً وقف حمام الدم الذي يخوضه الشعب السوري.

وختم سارة بأنّ المعارضة وبكلِّ تشكيلاتها لن تذهب إلى جنيف 2 إذا استمرت الأحداث في تفاعلاتها واستمر المجتمع الدولي بالسكوت على ما يحدث.

وكان رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض أحمد الجربا أعلن أن الائتلاف سيكون حاضرا في مؤتمر جنيف 2 والذي سيتم التفاوض خلاله حول الحرب الأهلية الدائرة في سوريا، ومن المزمع انعقاد هذا المؤتمر في 22 يناير كانون الثاني، حيث اشترط الائتلاف سابقا لحضور جنيف 2 إنشاء ممرات للمساعدات الإنسانية وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

ورفض الجربا فكرة حضور إيران مؤتمر جنيف 2 "في ظل الواقع الحالي" و"إذا كانت تريد أن تحضر محادثات جنيف فإنها ملزمة بأن تسحب قواتها وقوات حزب الله والقوات العراقية المتحالفة معها".

كما رفض اللواء سليم إدريس قائد الجيش السوري الحر -الذي يضم كتائب من مقاتلي المعارضة ويدعمه الغرب- محادثات جنيف ويقول إنه لن يكون هناك وقف لإطلاق النار أثناء المؤتمر.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق