باريس وواشنطن ولندن تؤيد قراراً ملزما حول سوريا في مجلس الامن

باريس وواشنطن ولندن تؤيد قراراً ملزما حول سوريا في مجلس الامن
أخبار | 16 سبتمبر 2013

اعتبر الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ووزيرا الخارجية الاميركي جون كيري والبريطاني وليام هيغ انه من الضروري التوصل الى "قرار قوي وملزم" حول سوريا في مجلس الامن، وفق ما افادت الرئاسة الفرنسية. ودعا المسؤولون الثلاثة خلال لقاء في باريس شارك فيه ايضا وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الى "جدول زمني دقيق" لضبط الاسلحة الكيماوية السورية واتلافها. وكان وصل وزيرا خارجية الولايات المتحدة جون كيري وبريطانيا وليام هيغ صباح الاثنين الى قصر الاليزيه لاجراء محادثات مع هولاند حول الوضع السوري. ويأتي هذا اللقاء بعد الاتفاق الاميركي-الروسي في جنيف، الذي حدد جداول زمنية للنظام السوري لتفكيك ترسانته من الاسلحة الكيميائية. وتستعد فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا لبحث مشروع قرار في مجلس الامن الدولي يحدد اطر هذا الاتفاق.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق