الفرق بين أعراض الانفلونزا ونزلات البرد .. وما سبل الوقاية؟

أعراض الانفلونزا_ health
أعراض الانفلونزا_ health

معاينة حكيم - روزنامة روزنة | 16 نوفمبر 2022 | هبة الخاروف

مع انخفاض درجات الحرارة في فصل الشتاء، يزداد خطر الإصابة بالأمراض الفيروسية، ومنها نزلات البرد الذي يعاني منها الكبار والصغار.


الدكتور سامر الجنيدي  اختصاصي طب الأطفال وحديثي الولادة، في فقرة "معاينة حكيم"، بين سبب إصابة الأشخاص بنزلات البرد وما هي سبل الوقاية، ضمن برنامج "صباح شو" مع نيلوفر.

ذكر الجنيدي أن هناك 200 عشيرة من الفيروسات، وكل فيروس يسبب مرض خاص فيه، ومنها الغريب الذي ينتشر بشدة في فصل الشتاء، والسبب في ذلك ليس البرد كما هو شائع وإنما هو العدوى.

إقرأ أيضاً: تعرف إلى أمراض الشتاء ونصائح لوقاية الأطفال منها


 وتنتقل العدوى في الأماكن المغلقة كالمدارس والروضات وأماكن العمل، فالبرد يدفعنا لإغلاق النوافذ، والاقتراب من بعضنا وهذا هو الوسط المناسب لانتقال العدوى.

وتعتبر الانفلونزا أسوأ من نزلات البرد، وعادة ما تكون الأعراض أكثر حدة وتبدأ بشكل مفاجئ.

أما  نزلات البرد فهي أخف من الانفلونزا، إذ يعتبر فيروس الانفلونزا هو الأشرس، ويختلف علاجه عن علاج نزلات البرد، وفق الجنيدي.

تتمثل الأعراض المرافقة لنزلات البرد، بـ سيلان أو انسداد الأنف ولا تؤدي نزلات البرد إلى مشكلات صحية خطيرة.

في حين أن الانفلونزا يمكن أن يسبب نفس أعراض نزلات البرد من ارتفاع حرارة وألم في الحلق والسعال وسيلان الأنف، لكن في الانفلونزا تكون الأعراض أكثر شدة، بسبب استمرار ارتفاع الحرارة لفترة أطول.

للانفلونزا مضاعفات خطيرة مرتبطة بها، مثل التهاب الأذن الوسطى وذات الرئة التي تتطلب العلاج في المستشفى.

وأشار الجنيدي إلى أن الإجراءات الوقائية لتجنب الإصابة بنزلات البرد، تتشابه مع الإجراءات الوقائية التي اتبعناها في ظل كوفيد 19 والتي تتمثل في التباعد الاجتماعي وغسل اليدين باستمرار، وعدم لمس المسطحات لأنها تنقل العدوى.

المزيد من التفاصيل في هذه الحلقة:
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق