بقلم ودفتر.. سنا من رسامة بورتريه إلى كاريكاتير

سنا رسامة بورتريه - روزنة
سنا رسامة بورتريه - روزنة

همسات - روزنامة روزنة | 06 يناير 2022 | هبة الخاروف

 الريشة والألوان وأقلام الفحم، هي اللعبة التي اقتنتها سنا منذ الطفولة إلى أن أصبح الرسم هوايتها.


التغيير الجغرافي ونقص المعدات لم يفقد سنا شغفها لتطوير تلك الموهبة التي كانت تكبر معها.

بإصرارها ودعم عائلتها انتقلت سنا من رسم الشخصيات إلى رسم الكاريكاتير، والتنويع به والمشاركة في معارض عدة. 

اقرأ أيضاً: السويد.. فكرة فنية حولت هواية جوليا إلى مشروع رائد

سنا العبود نازحة في مدينة أعزاز، تسعى لدخول فرع الصحافة في الجامعة، وتطمح أن يكون الرسم رسالتها إلى العالم بتجسيد الواقع السوري ومعاناته عبر ريشتها.

للمزيد عن قصة سنا والمعارض التي شاركت بها تابع الفيديو: 
 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق