قررت الزواج بعد وفاة زوجي... وحماتي "إنت دايرة على بسطك"

قررت الزواج بعد وفاة زوجي... وحماتي "إنت دايرة على بسطك"
التابو | 21 أكتوبر 2020 | آلاء محمد

منال، أرملة سورية وأم لطفلين، أحدهما كان رضيعاً عندما توفي والده، إثر إصابته بمرض تم اكتشافه في مراحله المتأخرة، عاشت فترة طويلة عند أهلها، وواجهت ظروفاً صعبة. 


لم تشعر  بالراحة في تلك الفترة، التي عاشتها مع عائلتها، على الرغم أنهم كانوا يعاملونها بشكل جيد في معظم الأحيان، إلا أنهم منعوها من الخروج من المنزل بحجة أنها أرملة، وعيون الناس تلاحقها. 

رفضت الزواج مرة أخرى في البداية، ولكن مع تزايد الضغوط عليها، ورغبتها بوجود شخص يهتم بها مع أطفالها، وافقت على أحد المتقدمين لها.

واجهت رفضاً كبيراً من بعض أفراد عائلتها، وأهل زوجها المتوفى، لمعرفة قصة منال، شاهد الفيديو كاملاً: 
 

الكلمات المفتاحية
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق