أماني بلور: غالبية الرجال كانوا يفضلون أن يكون المدير ذكر

برنامج حكي سوري - أماني بلور
برنامج حكي سوري - أماني بلور

حكي سوري | 02 أكتوبر 2020 | آلاء محمد

في حلقة اليوم من برنامج (حكي سوري) تستضيف لينا الشّواف بطلة فيلم "مشفى الكهف"، الطبيبة السورية أماني بلّور، خريجة كلية الطب من جامعة دمشق، عملت كمتطوعة في مشفى ميداني تحت الأرض في الغوطة الشرقية، ومن ثم تولت إدارة المشفى.

اقرأ أيضاً: راتب شعبو: الثورة تنتج دولة والدولة تقتل الثورة


تحدثت الدكتورة أماني عن مرحلة حصار الغوطة الشرقية في ريف دمشق من قبل النظام السوري، وقالت أن مجزرة الكيماوي كانت أصعب مجرزة رأتها، وأن الكادر الطبي كان عاجزاً عن إنقاذ كل المصابين.

كما ذكرت بلّور، أنها عاشت لحظات يأس خلال عملها في المستشفى، وكانت تتمنى أن تنتهي تلك المأساة حتى لو ماتوا جميعاً.

ونال فيلم "مشفى الكهف" جائزة جديدة للتصوير، وعلّقت أماني على الأمر، بأن الهدف من تصوير الفيلم هو إيصال الحقيقة وإسماع صوت الناس للعالم، وأشارت أن هناك جرائم كثيرة لا تعبر عنها الأفلام.

كما تحدثت  بلّور عن الأوسكار والانتقادات التي طالت لباسها، ودافعت عن موقفها بأنها ذهبت ليسمعها العالم وليس ليراها.
 

لمعرفة المزيد.. تابعوا الحلقة كاملةً:


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق