واقع السوريين ودروس من الهجرة النبوية

الهجرة النبوية
الهجرة النبوية

فنجان قهوة - روزنامة روزنة | 20 أغسطس 2020 | آلاء محمد

بمناسبة ذكرى الهجرة النبوية، استضافت نيلوفر، في فقرة فنجان قهوة، من البرنامج الصباحي "روزنامة روزنة،  الباحث في الفكر الإسلامي علاء الدين آل رشي، وتحدث عن إسقاط تاريخ الهجرة النبوية، على حياة السوريين الحالية.

هاجر النبي محمد عليه السلام مع أصحابه، من مكة إلى المدينة حفاظاً على أرواحهم من ظلم قريش، وبحثاً عن مكان يستطيع أن يدعو  فيه إلى الإسلام، بدون أن يتعرض للأذى والقتل، ولأنه أدرك أن الدعوة للدين الجديد تحتاج إلى كيان سياسي، وعسكري، واجتماعي.

اقرأ أيضاً: رشا ناجح: إذا لم نحب المختلف عنا لا تكتمل إنسانيتنا



قال آل رشي، إن الهجرة هي حدث تحدي وليس تشكي، وهناك فارق بين أن تواجه وتستثمر الهجرة لبناء مستقبل، وبين أن تجلس تبكي، وتقول كنا كذا وكذا.

وأضاف آل رشي، أن الرسول عليه السلام، علم الناس من بعده، ونحن السوريين جئنا إلى مجتمعات جديدة، واحترام القوانين فيها ديانة، والإبداع ديانة، وتعلُّم ما يخدم القضية ديانة، و الترابط بين السوريين ديانة، وكل هذه تجليات من الهجرة، والسيرة النبوية.

لقاء مميز مع الباحث والمفكر الإسلامي، لمعرفة المزيد شاهد الفيديو كاملاً.
 
 
الهجرة النبوية كمنهاج حياة

نتعرف عن تاريخ الهجرة النبوية وكيف فينا نسقطها على حياة السوريين مع الباحث في الفكر الإسلامي د. علاء الدين آل رشي شاركونا اسئلتكم واتصالاتكم. ☎️ وكل عام وأنتم بكل خير #روزنة #روزنامة_روزنة #الهجرة_النبوية

Publiée par ‎Rozana - روزنة‎ sur Jeudi 20 août 2020
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق