كيف أتعامل مع طفلي في الحجر المنزلي؟ إليكم الجواب

كيف أتعامل مع طفلي في الحجر المنزلي؟ إليكم الجواب

 

في ضوء استكمال سلسلة الضغوط النفسية في فترة الحجر المنزلي، اختارت نيلوفر بناءاً على طلب الجمهور الحديث عن التعامل مع الأطفال في فترة البقاء في المنزل بسبب كورونا كوفيد 19، واستضافت الاختصاصي النفسي صلاح الدين لكة من منظمة إحياء الأمل.

وقال صلاح أن الأطفال بحاجة لمساحة لعب لتكوين الخبرات والتعلم ومكان لتفريغ الطاقة، وهم بحاجة لأسرة حانية تقدم لهم الثناء والتشجيع والتقدير.

وأشار لكة أن هذه الفترة العصيبة التي تمر على العالم والتي أجبرتنا على البقاء في المنزل، من الطبيعي أن يفتقد الطفل روتينه اليومي ولعبه وتعلمه للأشياء، لذلك سيحاول تعويضها باللعب والنشاط داخل منزله.

وهذا الأمر له تأثير على نفسية الطفل ونفسية أهله، لأن الأهل لديهم ضغوطات كبيرة بسبب تغير نمط حياتهم اليومي والبقاء كامل وقتهم في المنزل، وانشغالهم وتفكيرهم واستفساراتهم عن هذه الفترة.

وبالتالي تنعكس حالة الأهل على الطفل، وأصبح لديه شي جديد يفكر به إضافة لبقائه في المنزل وتوقف نشاطاته السابقة، ووضح لكة أن الطفل يعتبر أهله مصدر الأمان، وينظر للعالم بأعينهم ويتأثر بشكل كبير بوالديه، في حال كانوا منزعجين أو مرتاحين.

وبالنسبة للعب الأطفال باستمرار داخل البيت، بيّن لكة أن الطفل بحاجة للعلب لأنها الطريقة التي يتعلم بها مواجهة تحديات الحياة، ويمكن للأهل تخصيص وقت للعب مع أطفالهم، واستخدام أشياء بسيطة بالكرات أو الألعاب، والتواصل والحديث والحوار مع الطفل يساهم بشكل كبير في تخفيف الضغط النفسي عن الطفل والأهل.

وقال لكة بخصوص الأطفال الصغار بعمر السنة أنه يمكن للأهل أن يقوموا بتجهيز الأطفال كما يفعلون في الأحوال العادية عندما يخرجون من المنزل، يمكن أن يلعبوا معهم في حديقة المنزل أو البلكون أو أمام المنزل مع التقيد باجراءات وقوانين الحجر المنزلي.

وأضاف صلاح لكة أنه يجب على الأهل أن يتحاوروا مع الطفل بشأن فيروس كورونا، و يوضحوا له طرق الوقاية لكي يشعر بالأمان، فيما إذا كان طفلهم خائف من انتقال العدوى له.

وعن استخدام الأطفال للهواتف الذكية، نصح لكة بتخصيص وقت معين للطفل وعدم تركه لساعات طويلة أمام الهاتف، بالإضافة لوضع رمز خاص للجوالات تمنع الطفل من استخدامها لوحده.

وأجاب صلاح لكة على العديد من استفسارات وأسئلة المتابعين، يمكنكم معرفة تفاصيل أكثر عن طرق التعامل مع الأطفال من خلال مشاهدة الفيديو كاملاً.


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق