أهم النصائح لإدارة ناجحة عن بعد

أهم النصائح لإدارة ناجحة عن بعد
منذ أن بدأ انتشار فيروس كورونا بالتسارع، عمدت الكثير من الشركات والمؤسسات للعمل عن بعد، لحماية موظفيها من المرض واستجابة للقرارات الحكومية بالعزل المنزلي للحد من تفشي الوباء.

قد تواجه الشركات التي تعتمد الأسلوب التقليدي والفيزيائي صعوبة في العمل عن بعد ، وربما تعاني من تأثيرات كبيرة بسبب إجراءات العزل المنزلي، بالمقابل فإن الشركات التي اعتمدت على العمل عن بعد قبل كورونا، ولو بنسبة قليلة قد يكون تأثيرها بهذه الإجراءات أخف من غيرها.

وفي روزنامة روزنة أجرى الزميل منير الأيوبي لقاءاً مع د. حسان جنيدي مدير بناء القدرات والشراكات في مؤسسة "بوصلة"، للحديث بشكل مفصل أساليب الإدارة عن بعد والميزات والتحديات التي تواجهها.

وقال حسان جنيدي أنه في حال الانتقال المفاجئ للعمل عن بعد، يجب تدرك الإدارة أن ليس كل الموظفين الحاليين سيكون لديهم القدرة على التأقلم مع هذا النمط من الإدارة،" مضيفاً " وأن بعض الموظفين قد لاتكون لديهم القدرة التقنية للانتقال من الإدارة التقليدية للإدارة عن بعد، ومن الضروري تدريب الإدارة العليا التي تعمل عن بعد مع هؤلاء الموظفين".

وتحدث جنيدي عن التحديات التي قد تواجهها المؤسسة في إدارة الموظفين، مثل بعد المسافات وصعوبات حل المشاكل بين الموظفين وصعوبة إدارة الإنتاج، وانعدام الثقة والتماسك بين أعضاء الفريق.

ونصح جنيدي ببناء الثقة ما بين الإدارة والكوادر ومابين الكوادر أنفسهم، كاجراء مكالمات يومية مع الموظف وخلق علاقة مهنية، وتحضير جدول أعمال موحد قبل الاجتماعات، وضرورة وضع بروتوكولات للاستجابة بين الفريق، إضافة لارسال ايميل بالنقاط الرئيسية وخطوات العمل.

وأشار جنيدي إلى أهمية إشراك الموظفين بآلية اتخاذ القرار، عن طريق الإجتماع الدوري معهم، وإعلامهم بالمشاكل ووضع الحلول لها سوية، وتعريفهم بسياسات العمل والخطة، وبيّن أهمية التواصل عبر الفيديو مع الموظفين بين الحين والآخر، و خلق فرص للتدريب أونلاين.

و تحدث جنيدي عن ضرورة إدراج الموظفين أصحاب المهارات العالية و الخبرة في فريق الإدارة عن بعد، والتأكيد على المهارات الناعمة، بما في ذلك المرونة والمهارات الشخصية والقدرة على التكيف.

ويجب تفعيل المكافأة مقابل الإنجاز وليس طريقة العمل، " الفرق هائل للغاية، بعضهم يحصل على دخله مقابلة الوقت الذي يُقدمه، والبعض الآخر يحصل على دخله مقابل الحلول التي يقدمها، لا يهتم من يدفع المال أنك سهرت الليل ولم تحصل على نتيجة، ولا يكترث إن لعبت الجولف وقدمت له حل لمشكلته، كن مقدم حلول وليس مُقدم وقت".

شاهد الفيديو كاملاً لتتعرف على نصائح مهمة للعمل عن بعد

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق