أحدث التدابير التركية لمواجهة كورونا

أحدث التدابير التركية لمواجهة كورونا

 

طلب وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، من المواطنين الأتراك البقاء في منازلهم، لمواجهة تفشي فيروس كورونا، وغرد صويلو على حسابه على تويتر مستخدماً هاشتاغ #VirüsüEvdeYokEt، ويعني اقض على الفيروس من منزلك.

وتم وضع واحد وأربعين تجمعاً سكنياً وقرية وبلدة تحت الحجر الصحي، بحسب تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في خطابة، بخصوص التطورات حول فيروس كورونا.

وقال رجب طيب أردوغان أن تركيا ستتخذ تدابير إضافية للحد من تفشي كورونا، وأن الحكومة قد تتجه إلى تقييد المواصلات داخل المدن في حال اقتضت الحاجة لذلك.

وارتفع عدد المخابر المختصة بفحص فيروس كورونا إلى 73 مخبراً، بعد اعتماد 36 مخبراً في وقت سابق، وكان وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة أصدر قراراً بتأجيل العمليات غير المستعجلة حتى انتهاء فيروس كورونا، واستنفار المشافي الخاصة والعامة لمحاربة تفشي المرض.

وقال الصحفي عبدالله سليمان أوغلو المطلع على شؤون السوريين في تركيا لـ روزنة ، "أن الحكومة اتخذت تدابير كثيرة من بينها وقف التنقل بين الولايات إلا بإذن من الولاية وفي حالات خاصة، كأن يكون هناك حالة طبيبة أو وفاة من الدرجة الأولى"، وأشار إلى تقييد السعة الاستيعابية في وسائل النقل العامة بنسبة 50%".

وقامت البنوك التركية بتحديد أعداد المراجعين بحيث لايسمح لأكثر من 10 أشخاص بالدخول دفعة واحدة، وذلك حفاظاً على المراجعين والموظفين.

وحددت وزارة الداخلية مواعيد العمل في جميع الماركات من التاسعة صباحاً حتى التاسعة مساءاً، إضافة لتحديد الأعداد داخل الماركت حسب مساحة المكان، بحيث يكون الفاصل بين كل شخص متراً كحد أدني.

وأصدر والي غازي عنتاب داود غول، قراراً يمنع مرافقة الأطفال لأهاليهم في الأسواق والمولات والماركات.

ووضع كبار السن 65 ومافوق تحت الحجر الصحي الإجباري في المنازل، ووضعت وزارة الصحة أرقاماً خاصة لهم لتلبية احتياجاتهم.

واتخذت تركيا منذ تسجيل أول حالة كورونا في البلاد تدابيراً عديدة، حيث أصدرت وزارة الداخلية قراراً يقضي بوقف الأنشطة الترفيهية في بعض المراكز حتى إشعار آخر وتشمل (المسارح، و السينما، وصالات العرض، وقاعات الاحتفالات، و صالات الأعراس والخطوبة، والمطاعم، والمقاهي التي تحوي على موسيقى، والكازينوهات، و الحانات، والمقاهي الشعبية، ومقاهي الأركيلة، و مقاهي الانترنت، و صالات الألعاب، وكل صالات الألعاب المغلقة المخصصة للأطفال في مراكز التسوق، وصالات الجمعيات، ومدينة الملاهي، والمسابح، والحمامات، والساونا، والمنتجعات، والأندية الرياضية ).

إضافة لتوقف حركة المطارات بشكل كامل، وتوقف صلاة الجماعة في جميع الصلوات واقتصرت على الأذان في كل وقت وأغلقت أبواب المساجد.

وتقوم البلديات في جميع الولايات التركية بعمليات تعقيم متكررة للمراكز الخدمية العامة والشوارع والمحلات التجارية والبنوك والمواصلات.

و توقفت المدارس والجامعات والروضات العامة والخاصة، وتم اتباع نظام التعليم عن بعد، من خلال بث دروس عبر قنوات محددة من قبل وزارة التعليم والجامعات.

ونشرت وزارة الصحة منشورات توعوية بفيروس كورونا وطرق العدوى، ونصحت المواطنين والمقيمين بالالتزام بالإرشادات الوقائية للحد من خطر انتشار الفيروس، وخصصت الرقم 184 للاستفسار عن فيروس كورونا وكل مايتعلق به.

وعلى الصعيد الصناعي أعلن مصطفى فارانك وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي، عن حزمة إجراءات وتدابير لحماية الشركات الصغيرة والمتوسطة من الأثار الإقتصادية لانتشار كورونا.

وقال الوزير أن الحكومة التركية ستدعم الإنتاج المحلي للمعقمات والملابس والنظارات والأقنعة الواقية بمبلغ 6 ملايين ليرة تركية لكل مؤسسة بحسب ما نقلت وكالة نيوترك.



 


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق