انتبه... أدوية لا يجب أن تتواجد في صيدلية المنزل بدون وصفة

انتبه... أدوية لا يجب أن تتواجد في صيدلية المنزل بدون وصفة

صيدلية المنزل جزء أساسي منه، وتعتبر الخط الدفاعي الأول في حال حدث مفاجئ أو وعكة صحية، ولكن يجب الانتباه على نوعية الأدوية التي تحتويها، فهناك أدوية محظور استخدامها بدون وصفة طبيب، ويمنع وجودها في المنزل بدون سبب أو حاجة مرضية.

الصيدلانية خديجة حسين تحدثت لروزنامة روزنة مع الزميلة حميدة شيخ حسن، عن أنواع الأدوية التي يجب التعامل معها بحذر، ويمنع تواجدها في صيدلية المنزل بدون وصفة طبية.

وقالت خديجة غالباً الأدوية التي يمكن أن تكون ضمن صيدلية المنزل، هي نفسها التي تباع بدون وصفة طبيب، أي ما يعالج الحرارة والسعال والصداع أو الحروق البسيطة، أما المشاكل الصحية الأساسية فهي تستدعي أن يذهب المريض للطبيب مباشرة.

ومن الأدوية التي لا يجب أن تحتويها صيدلية المنزل بدون وصفة طبيب:

· أدوية ضغط الدم، لا يمكن أن يتم تناولها بدون وصفة طبية لذلك يحظر تواجدها في صيدلية المنزل، لأنها قد تسبب مشاكل صحية خطيرة تؤثر على حياة الشخص.
· تناول المضادات الحيوية بدون استشارة طبيب لايفيد المريض عادة، لأن الطبيب وحده قادر على معرفة نوع الإلتهاب الموجود ونوع المضاد الحيوي المناسب له.
· قد يعرض عليك أحدهم تناول مهدءاً أو منوماً لأنه جربه ونفعه، لذلك يجب عليك الانتباه أن مثل هذه الأدوية قد تؤدي لمَخاطر، ومضاعفات صحية كبيرة.
· أدوية السكري، لأن تناول هذه الأدوية بدون وصفة طبية قد يؤدي في بعض الحالات إلى حدوث مشاكل صحية عديدة، وربما تصل أحياناً إلى غيبوبة.

ونصحت خديجة الأهالي بفصل الأدوية عن بعضها، كأن توضع أدوية الأطفال في قسم من الصيدلية، وأدوية الكبار في قسم آخر، مع الحرص على وضع الصيدلية في مكان آمن بعيد عن متناول الأطفال.

لمعرفة الأدوية المسموح وجودها في المنزل استمع للمقطع الصوتي كاملاً.
 
 

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق