احذري من الرضاعة الاصطناعية لهذه الأسباب

احذري من الرضاعة الاصطناعية لهذه الأسباب
معاينة حكيم - روزنامة روزنة | 27 فبراير 2020 | آلاء محمد

أنجبتِ حديثاً وترفضين الرضاعة الطبيعية؟، هل لديك مخاوف متعلقة بالرضاعة؟ هل تعرفين أن الرضاعة الطبيعية لها أهمية كبيرة على صحتك وصحة طفلك؟


اختصاصية التغذية بتول أمهان قالت لـ روزنة خلال برنامجها الصباحي، مع حميدة شيخ حسن، إن الرضاعة الطبيعية لها دور كبير في نمو الطفل بصحة جيدة، حيث يحتوي حليب الأم على تركيبات وأضداد تنتقل للطفل من خلال الرضاعة، ما يؤدي لحماية الطفل من الإصابة بالأمراض، ويحوي على جميع المواد الغذائية التي يحتاجها الطفل منذ ولادته حتى فترة فطامه.

وتفيد دراسات أن التركيبات الموجودة في حليب الأم، تسهل العملية الهضمية لدى الطفل، وتقوي جهازه الهضمي، وتقلل بشكل كبير من إصابته بالالتهابات والإسهال.

اقرأ أيضاً: أسنان الأطفال... النخور ليست المشكلة الوحيدة



وتعمل تركيبات حليب الأم على تقوية الجهاز المناعي للطفل، حيث تحتوي على البروتينات وهي الليزوزومات و اللاكتوفيرين والأجسام المضادة نوع sIgA)، إضافة لاحتوائه على الدهنيات كالأحماض الدهنية الحرة وأحادي الغليسيريد، ويحتوي على الكربوهيدرات وخلايا الدم البيضاء.

وتساهم الرضاعة الطبيعية في عملية التطور الدماغي، حيث تتطور الأجهزة الحسية لدى الطفل الذي تلقى رضاعة طبيعية بشكل أفضل عن الطفل الذي تغذى عن طريق الحليب الاصطناعي.

وأضافت أمهان أن العلاقة بين الأم وطفلها التي تنشأ خلال الرضاعة، تساعد في تهدئة الطفل وتقليل توتره، وتؤثر على نفسية الأم من الناحية الإيجابية.

وأشارت إلى ضرورة الاهتمام بالرضاعة الطبيعية ولا سيما في غياب طرق التعقيم الصحيحة لـ "ببرونة الحليب" والمياه والأدوات المستخدمة، لأن استخدام أدوات غير معقمة قد تسبب أمراض خطيرة للطفل.

وعن فوائد الرضاعة الطبيعية على الأم، قال الدكتور عمر مصطفى اختصاصي جراحة نسائية وتوليد، إن إرضاع الأم طفلها من ثدييها، يساهم لدرجة كبيرة في عودة الرحم إلى مكانه الطبيعي بشكل أسرع، بفضل هرمون الأوكسيتوسين الذي ينتج بشكل كبير خلال عملية الرضاعة.

وأضاف المصطفى أن الرضاعة الطبيعية تؤخر عودة الحيض والإباضة مما يمنح الأم فترة ست أشهر منع حمل، ولكن هذا الأمر في معظم الحالات وليس جميعها.

وأشار المصطفى إلى أن النساء اللواتي يرضعن أطفالهن طبيعياً، يكون نزف دم النفاس لديهن أقل من اللواتي لا يرضعن أطفالهن، وأوضح المصطفى أن بعض الأمهات يلجأن إلى الحليب الاصطناعي لزيادة وزن الطفل متجاهلين الفوائد التي يحتويها حليب الأم وهذا من أكثر الأخطاء الشائعة.

وعن الصعوبات التي تواجه الأم أثناء الرضاعة أشارت بتول أمهان إلى طريقة الرضاعة الخاطئة التي تتبعها الأمهات، تتسبب في احتقان والتهاب الثدي وحساسية الحلمات وتشققها، ونصحت الأمهات بأن يتبعن طرقاً صحيحةً لتسهل عليهّن عملية الرضاعة للتخفيف من الآلام والمشكلات التي تواجههن.

 لمعرفة التفاصيل عن الرضاعة الطبيعية ومايتعلق بها من فوائد ومخاوف استمع للمرفق الصوتي كاملاً


نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. موافق